بحث  
info@dsuye.education   776186656  

عضو مجلس الأمناء يكرم رئيس هيئة مستشفى الثورة العام بدرع الجامعة

عضو مجلس الأمناء يكرم رئيس هيئة مستشفى الثورة العام بدرع الجامعة

كَتب: المركز الإعلامي
الأحد: 26 / 11 / 2023 م، صنعاء.
كرم عضو مجلس الأمناء - أمين عام جامعة دار السلام الدولية للعلوم والتكنولوجيا الدكتور عامر عبد المجيد عبد الهادي السعدون، رئيس هيئة مستشفى الثورة العام بصنعاء الأستاذ الدكتور مطهر محمد مرشد، بدرع الجامعة شكراً وعرفاناً وتقديراً لجهوده المبذولة في دعم العملية التعليمية وتدريب طلاب الكليات الطبية وتسهيل التعاون المشترك، وذلك بحضور رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عارف محمد الحكيمي، والدكتور عبد الرحمن شرف الدين مشرف التدريب، وعدد من الكادر الطبي والإداري، اليوم الأحد 26 / 11 / 2023 م في مكتب رئيس الهيئة بالمستشفى.
وأوضح عضو مجلس الأمناء - أمين عام الجامعة الدكتور عامر عبد المجيد عبد الهادي السعدون، خلال الاجتماع مع رئيس هيئة مستشفى الثورة العام الأستاذ الدكتور مطهر محمد مرشد، بأن قيادة الجامعة تسعى للوصول إلى الاعتمادية في برامجها المتنوعة وخاصة الكليات الطبية، وتهدف إلى تجويد المخرجات من كلياتها الطبية، وتأهيلهم التأهيل العلمي والتطبيقي والمهني، وجعلهم قادرين على تقديم الخدمات الطبية للمجتمع بكل كفاءه ومهنية، وتقدم الدعم الكامل لهذه المرحلة بجميع متطلباتها ومستلزماتها.
وأشار السعدون، إلى أن هذا التكريم يأتي في إطار التعاون المشترك وتشجيع شركاء العمل مع الجامعة على بذل مزيد من الجهد، وخلق بيئة تعليمية وتطبيقية مناسبة ومحفزة للجميع لضمان تجويد المخرجات الطبية المؤهلة في تقديم الخدمات الطبية للمجتمع في المستقبل.
وثمن السعدون، ما قدمته رئاسة هيئة المستشفى بكوادرها الطبية في جميع الأقسام والإدارات والعيادات الطبية ممثلة برئيس الهيئة الأستاذ الدكتور مطهر محمد مرشد من جهود كبيرة في التعاون المشترك لتدريب وتأهيل طلاب الكليات الطبية وتسهيل الإجراءات اللازمة في تنفيذ خطة التدريب والتطبيق العملي لبرامج البكالوريوس في التخصصات الطبية، وتنمية المهارات العملية وتعزيز القدرات المهنية لدى الطلاب في المجال الطبي، موجهاً لهم الشكر والتقدير على كل الجهود التي بذلوها في خدمة المجتمع والقطاع الطبي، ومتمنياً لهم التوفيق والنجاح.
من جانبه أوضح رئيس هيئة مستشفى الثورة العام الأستاذ الدكتور مطهر محمد مرشد، بأن القطاع الطبي يعتبر من القطاعات الحيوية الهامة التي تقدم خدماتها للمجتمع، وأن الكادر الطبي يجب أن يكون متمكناً علمياً وعملياً للقيام بهذا العمل الطبي الإنساني، مشيراً إلى أن العملية التعليمية هي حلقة مشتركة ومكملة لبعض في الجانب النظري والجانب التطبيقي للطلاب في الكليات الطبية، مؤكداً على التعاون المشترك وتسهيل وتدريب الطلاب في الكليات الطبية، مشيداً بالدور الكبير الذي تقدمه جامعة دار السلام في قطاع التعليم العالي ورفد المجتمع بمخرجات قادرة على تطوير العمل المؤسسي في المجالات المختلفة ولا سيما القطاع الطبي، موجهاً شكره وتقدير لقيادة الجامعة وجميع كادرها الاكاديمي والإداري، متمنياً للجميع التوفيق والنجاح.